أرشيف المقالات: مقالات

همسات نفسية – 2006 – ما هو أفضل علاج؟؟

همسات نفسية – 2006 –
ما هو أفضل علاج؟؟

 

ليس هناك في الطب عموماً والطب النفسي خصوصاً مثل هذا التوصيف ما هو أفضل علاج للفصام أو القلق أو الفزع أو الإكتئاب.
فعندها يشخص الطبيب المرض، عليه واجب تقييم شدة المرض وأي من الأدوية أكثر ملاءمة لهذا المريض في هذا الوقت، فعادة ما يتساوى كل مضادات الإكتئاب بالمفعول، ولكن يختلفوا بالأعراض الجانبية والتي قد تكون مرغوب فيها أحياناً وغير مرغوب فيها بأحيان أخرى.
فإذا كان المريض المصاب بالإكتئاب لا يأكل ولا ينام فإن بعض مضادات الإكتئاب التي تزيد النوم والأكل وبالتالي تناسبه، ولا تناسب من يأكل كثيراً وينام كثيراً.
وبالتالي فالتشخيص للمرض وحده غير كافي ولابد من معرفة الخصوصية لكل مريض وإعطاؤه العلاج المناسب له.

الدكتور وليد سرحان

همسات نفسيه-2005- الاضطرابات الشخصية

همسات نفسيه-2005-
الاضطرابات الشخصية

الشخصية المرتابة:
وتتميز بعد الثقة في الاخرين بغير دليل واضح.
الشخصية الفصامية:
وتتميز بالانطواء، وعدم وجود الرغبة في إقامة علاقات شخصية مع الناس.
الشخصية المعادية للمجتمع:
وتتميز بعد احترام حقوق الآخرين وابتزازهم. وارتكاب أفعال تخالف القانون
الشخصية الحدية:
وتتميز بعدم ثبات العلاقات الشخصية واضطراب الهوية والسلوك والمزاج.
الشخصية النرجسية:
وتتميز بالغرور، والتعالي، والشعور بالأهمية ومحاولة الكسب ولو على حساب الآخرين.
الشخصية الاعتمادية:
وتتميز بالاعتماد العاطفي، فلا تشعر بالأمان إلا في وجود علاقة مع شخص ما.
الشخصية الوسواسية:
وتتميز بالدقة، والنظام، والنزعة للكمال والاهتمام بادق التفاصيل.
الشخصية المتكاملة:
وتتميز بتكامل جوانبها، وهي الشخصية السوية الموحدة المتزنة.
الشخصية السوية:
ويتفق عليها المجتمع بأنها الصورة المرضية سلوكاً وفكراً ومشاعراً.
الشخصية المضطربة:
يتمثل اضطراب الشخصية في تدهور إنتاجية الفرد الوظيفية أو الاجتماعية أو الدراسية.
الشخصية شبه الفصامية:
تتميز بغرابة الأطوار وعدم سلوك نمط محدد في الحياة.
الشخصية التجنبية:
يتجنب الشخص الذي يتصف بها تلك المهام الوظيفية التي تتطلب تواصلاً مع الاخرين
الشخصية الإكتئابية:
تتميز برفضها لأي عمل او نشاط بسبب كأبتها.
علاج اضطرابات الشخصية:
1. القيام ببعض الفحوصات المخبرية للتأكد من عدم وجود استخدام للمخدرات.
2. القيام باختبارات نفسية تدعم تشخيص الاكلينيكي المساندة.
اما العلاج فيمكن ان يكون كالتالي:
العلاج التحليلي:
ويهتم بروية المريض للأحداث من حوله بإعتبار انها ربما تشكلت من خلال علاقاته الإنسانية المبكرة ومن خلال استبصار المريض بالعلاقة بين خبراته المبكرة وواقعة يمكن ان يحدث التغيير نحو الأفضل.
العلاج المعرفي:
ويهتم بتشوهات الادراك التي تكونت نتيجة تبني أفكار غير عقلانية لمدة طويلة ودون النظر للأسباب. تهدف هذه المدرسة العلاجية لمساعدة المريض للتعرف على هذه التشوهات والأفكار ومن ثم تعليم الأسلوب المثل للتغيير.
الدكتور وليد سرحان

همسات نفسيه-2004- الإكتئاب يمكن علاجه أنت لست وحدك فالمساعدة متاحة

همسات نفسيه-2004-
الإكتئاب يمكن علاجه
أنت لست وحدك فالمساعدة متاحة

أسئلة وأجوبة
س 1: ما هو الإكتئاب؟
الإكتئاب حالة مرضية تُوهن عزيمة المصابين به، وبسببه يخالجهم شعور بالحزن الشديد، ولا يجدون متعة في ممارسة الأنشطة التي تدخل عليهم عادة الفرح والسرور، بل ويستصعبون أداء مهام حياتهم اليومية. وهناك أعراض أخرى للاكتئاب، من بينها التردد والتغير في أنماط الشهية وعدم الراحة، والتململ وقلة النوم أو الإسراف فيه، والشعور بعدم القيمة والذنب وفقدان الأمل، والقلق، ووساوس إيذاء النفس، وقلة التركيز، وأفكار الإقدام على الإنتحار، ويمكن في أسوأ الحالات، أن يفضي الإكتئاب إلى الإنتحار.
وتذكرا ان الإكتئاب ليس ضعفاٌ في الشخصية.

س 2: ما أسباب الإكتئاب؟
مزيجٌ من العوامل الجسدية والنفسية والإجتماعية تقف وراء الإصابة بالإكتئاب. ومن هذه العوامل، تاريخ من الإصابة بالإكتئاب في العائلة، وفقدان أحد الوالدين في سن مبكرة، ومعاناة اعتلالات جسدية مزمنة، وتعاطي الكحول والمخدرات، وعوامل الضغط الشديد مثل الحروب والصراعات والكوارث الطبيعية، والتعرض لمحنة أو إيذاء في مرحلة الطفولة، والتغير السريع في مواقف حياته مثل الزواج أو الولادة أو فقدان وظيفة أو شخص عزيز، أو صعوبات طويلة الأمد مثل المشاكل المالية والانتماء إلى أقلية أو صعوبات مرتبطة بالزواج.
وتذكر! أن الدعم الاجتماعي القوي يمكن أن يخفف من وطأة الأثار الناجمة عن هذه العوامل.
س3: من الفئات الأشد تأثراً بالإكتئاب؟
يمكن للإكتئاب أن يصيب أي فرد بصرف النظر عن سنه وجنسه وحالته الاجتماعية. ومع ذلك فهناك ثلاث فئات هي الأشد تأثراً بالإكتئاب وتواجه مخاطر أعلى للإقدام على الإنتحار. وهي، المراهقون والبالغون من الشباب، والنساء عقب الولادة، وكبار السن فوق الستين. فهذه المراحل الزمنية، لدى الفئات الثلاث، تتزامن مع تغيرات اجتماعية وعاطفية وجسدي’، ما يجعلهم عُرضة للإصابة بالإكتئاب.
وتذكر! الإكتئاب يمكن علاجه. فتحدث إلى شخص ما تثق به أو أطلب المساعدة.

س4: ماذا تفعل إن اعتقدت أنك مصاب بالإكتئاب؟
• تحدث إلى شخص ما تثق به
• حافظ على التواصل مع أفراد الأسرة والأصدقاء
• اطلب مساعدة متخصص
• التزم بأنماط الأكل والنوم المعتادة
• واصل ممارسة الأنشطة التي تُدخل عليك السرور
• تقبل فكرة أنك مصاب بالإكتئاب

وتذكر! الإكتئاب يمكن علاجه. إذا اعتقدت أنك مصاب بالإكتئاب فاطلب المساعدة.

س5: ما الذي تستطيع القيام به حيال المصابين بالإكتئاب؟
• أن نوضح لهم رغبتنا في المساعدة، وأن نستمع إليهم دون إصدار أحكام عليهم، وأن تعرض مساعدتهم.
• أن نشجع المصابين بالإكتئاب على طلب المساعدة المتخصصة، وأن نعرض عليهم اصطحابهم إلى الطبيب النفسي.
• أن نساعدهم، عند وصف أدوية، على تناولها حسب الوصفات الطبية.
• أن نمدّ لهم يد العون في إنجاز المهام اليومية، وأن نحرص على أتباعهم أنماطاً منتظمة في الأكل والنوم.
• أن نشجعهم على ممارسة الرياضة بانتظام، والمشاركة في الأنشطة الاجتماعية.
• أن نشجعهم على التركيز على الجوانب الإيجابية وليست السلبية.
• ألا ننسى نصيبنا من الرعاية بأنفسنا. أن نحاول البحث عن طرق للاسترخاء والاستمرار في القيام بالأمور التي نستمتع بها.
• إن كان لديهم وساوس إلحاق الأذى بأنفسهم أو تعمدوا من قبل إيذاء أنفسهم، لا نتركهم وحدهم وأن نتخلص من أي أدوات قد تُستخدم في ذلك، مثل الدوية والأدوات الحادة والأسلحة النارية.
وتذكر! عندما تعيش مع مصاب بالإكتئاب، فبإمكانك أن تساعده حتى يتعافى، ولكن ينبغي لك أيضاً أن تعتني بنفسك.

س6: لماذا تتزايد معدلات الإصابة بالإكتئاب في إقليم شرق المتوسط؟
يتزايد عدد المتعايشين مع الإكتئاب في اقليم شرق المتوسط الذي يأتي من بين أعلى المعدلات حول العالم بسبب أحداث العنف والصراعات والإضطراب الدائرة في الإقليم، مع ما تخلفه من تشريد للسكان وفقدانهم. وفي بيئات كهذه، يمكن أن ترتفع مستويات الإصابة بالقلق بمعدل الضعفين والإكتئاب بمعدل ثلاثة أضعاف. وعلى هذا، فإن شخصاً واحداً تقريباً من بين كل خمسة أشخاص، يعاني من الإكتئاب والقلق.
وتذكر! أن ثمة جهوداً كثرة يمكن القيام بها لكي تحافظ على قواك العقلية، فلنتحدث إلى شخص تثق به أو أطلب المساعدة المتخصصة.

س7: كيف تدعم منظمة الصحة العالمية البلدان في تحسين خدمات الصحة النفسية ورعايتها؟
• تعزيز القيادة والإلتزام السياسي.
• إدماج خدمات الصحة النفسية في خدمات الرعاية الصحية الأولية بإستخدام المبادئ التوجيهية للمنظمة، ومنها برنامج عمل المنظمة الخاص بسد الفجوات في مجال الصحة النفسية.
• تعزيز خدمات الصحة النفسية على مستوى الرعاية الثانوية والثالثية.
• تحديد الأشخاص المعرضين للإصابة وإعطائهم الأولوية.
• إذكاء الوعي لدى الجمهور حول الصحة النفسية وتعاطي مواد الإدمان.
• إنشاء نُظُم للمعلومات والبيانات وتشجيع البحوث من أجل توطيد قاعدة البينات والأدلة.

س8: ماهي التدخلات الخاصة بمنظمة الصحة العالمية لدعم البلدان في اتخاذ الإجراءات اللازمة فيما يتعلق بالصحة النفسية؟
• برنامج العمل الخاص بسد الفجوات في مجال الصحة النفسية، الذي يدعو إلى تحسين مستوى الإلتزام السياسي وإعداد السياسات والبيئة التشريعية، ما يسمح بتقديم رعاية متكاملة للصحة النفسية.
• خطة العمل العالمية للصحة النفسية 20132 – 2020، التي تطرح خارطة طريق للبلدان من أجل تعزيز الصحة النفسية وتقديم خدمات متكاملة للوقاية من الإضطرابات النفسية والعصبية والإضطرابات المتعلقة بمواد الإدمان، وعلاجها. وتوفر الإجراءات المقترحة أساساً تقوم عليه جهود إداد الاستراتيجيات وخطط العمل الوطنية.
• الإطار الإقليمية لتوسيع نطاق العمل في مجال رعاية الصحة النفسية، وهو خاطرة طريق تسعى إلى توسيع نطاق العمل في مجال الصحة النفسية وتعاطي مواد الإدمان. ويحدد هذا الإطار مجموعة من التدخلات الاستراتيجية والمؤشرات لتقييم مدى التقدم المحرز في مجالات: الحوكمة، والرعاية الصحية، وتعزيز الصحة والوقاية، والترصد، والرصد والبحوث.

منظمة الصحة العالمية

همسات نفسية – 2002 – الإكتئاب والسرطان

همسات نفسية – 2002 –
الإكتئاب والسرطان

الإكتئاب والقلق والخوف يكون متلازمة مع تشخيص السرطان بأنواعه، ولا شك أن القائمين على رعاية المريض بالسرطان قد يصابوا بالإكتئاب والقلق أيضاً.
وأما هل يؤدي الإكتئاب للسرطان فلم يثبت ذلك حتى الأن، ولكن من المعروف أن للحالة النفسية دور كبير في نجاح أو فشل علاج مرضى السرطان، ولذلك أصبح من الضروري أن يكون البعد النفسي ضمن اعتبار الفريق الطبي المعالج للسرطان وأصبح هناك قسم خاص يسمى علم نفس الأورام
Psych oncology.

 

مستشار الطب النفسي
الدكتور وليد سرحان

همسات نفسية – 2001 – الإكتئاب المقنع

همسات نفسية – 2001 –
الإكتئاب المقنع

 

بعض المصابين بالإكتئاب يصروا على عدم اظهار مشاعرهم وقد تجدهم مبتسمين ولكنهم يخفوا الماً ومعاناة، وكثيراً ما يظهر هؤلاء في العيادات بشكاوى جسدية مثل الصداع والم الصدر والبطن والانهاك والتعب، ويظن بعضهم أن الاستمرار في الحياة وعدم الرضوخ للمشاعر كافي لأنهائها، ويكرروا أنهم قادرين على التغلب على كل شيء وحدهم، فحتى أن الأمراض العضوية كالسرطان تجد من يؤكد قدرته على محاربتها فما بالك بالإكتئاب. ولكن يمكن الاستدلال على الإكتئاب من إضطراب النوم والطعام، ومحاولة الابتسام دائماً وإيجاد عذراً ومبررات، وقد يصبح كلامهم أكثر ميلاً للفلسفة مما هو طبعهم وقد يبادروا في طلب المساعدة ولكن سرعان ما يتراجعوا، وتكون مشاعرهم بشكل عام أقوى من العادي بالنسبة لهم، ويقل تفاؤلهم بالمستقبل، وكثيراً ما يواجهم المحيطين، ولكنهم يصروا ويعملوا جهدهم أن يطمئنوهم أنهم بخير، وعندما يصلوا للعلاج قد لا يقبلوا التشخيص والعلاج بسهولة.

الدكتور وليد سرحان
مستشار الطب النفسي

همسات نفسية – 2000 – الإكتئاب والسكري

همسات نفسية – 2000 –
الإكتئاب والسكري

 

إن المصابين بالسكري النوع الأول والثاني أكثر عرضه للإصابة بالإكتئاب النفسي، كما أن المصابين بالإكتئاب أكثر عرضة للإصابة بالسكري النوع الثاني، والمطلوب دائماً أن يتم علاج الاثنين معاً فلا ننشغل بالإكتئاب وتهمل السكري وهذه العلاقة المتبادلة المعقدة.
واهمال السكري ومعالجة الإكتئاب لن تعطي نتيجة، وإذا أهمل الإكتئاب فمن غير المتوقع أن يلتزم المريض بتعليمات وهمية وعلاج السكري.

الدكتور وليد سرحان

همسات نفسية – 1073 – التقدم بالسن

همسات نفسية – 1073 –
التقدم بالسن

إن تقدم الانسان بالعمر أمر محتوم وأما الوصول إلى الشيخوخة فلة خصوصيته البيولوجية والنفسية والاجتماعية والمرضية.
وبالتالي فإن عملية تقدم السن في الشيخوخة يمكن اعتبارها عملية تحويل الانسان السليم الى الشيخ الضعيف المعرض للأمراض والإصابات ثم الموت، ويبدو أن هناك دور للعوامل الوراثية ولو جزئياً في هذه العملية، ولكن أن يعيش الانسان بطريقة وأسلوب صحيح وبعادات ملائمة هي أكثر تحكماً في عملية الشيخوخة، ويلعب الدماغ دوراً اساسياً في عملية الشيخوخة وخصوصاً جذع الدماغ الذي يتحكم في الكثير من العمليات البيولوجية.
ولابد للإنسان ان يبدأ بالاهتمام بجسمه أكثر وبصورة شاملة فالقلب قد يتضخم والشرايين تصبح أقل مرونة وقد يرتفع الضغط ولا شك أن النشاط الجسدي والمشي يخفف من هذه الأثار ،ولابد من الطعام المتوازن الصحي وتجنب التدخين والتعامل الجيد مع الضغوط النفسية والنوم لساعات كافية ،وأما بالنسبة للعضلات والمفاصل فإن العظام قد تصغر بالحجم وتقل كثافتها وهذا يجعل العظام أكثر عرضة للكسور ويكون التأثر الحركي أقل مما يعني ضرورة التخفيف من بعض الأعمال التي فيها تسلق سلم أو عمل صيانة في المنزل، ولابد من الأنتباه لفيتامين D والكالسيوم ومصادرها من مشتقات الألبان وبعض الخضروات واللوز. ولا شك أن النشاط البدني مهم في الحفاظ على لياقة الجسم لأطول فترة ممكنة.
وفي الجهاز الهضمي يميل الانسان مع تقدم العمر للامساك ولذلك لابد للانتباه للطعام وعدم اغفال الخضار والفواكه التي يجب أن تشكل ثلث الطعام على الأقل.
وللاستمرار بالسيطرة على المثانة والسيطرة على البول لابد من التبول لشكل منتظم وأن يبقى الوزن مناسب وتقوية عضلات الحوض وتجنب الكافيين والكحول والمشروبات الغازية.
والأكثر اهتماماً لابد ان يكون الحفاظ على الذاكرة ولأطول فترة ممكنة ويكون هذا باستمرار النشاطات الرياضية والطعام المتوازن والنشاط العقلي المستمر مثل القراءة ومتابعة الانترنت والتلفزيون، وكما أن استمرار وتطور العلاقات الاجتماعية من ضروريات حماية الصحة النفسية مع تقدم العمر، ولابد من التأكيد أن العادات العربية والاجتماعية مفيد الى حد كبير، والحفاظ على الصحة والتعامل مع أي من الأمراض النفسية أو الجسدية بالشكل اللازم حتى لا يؤثر على الذاكرة.

مستشار الطب النفسي
الدكتور وليد سرحان

همسات نفسية – 1072 – التعامل مع الشيخوخة

همسات نفسية – 1072 –
التعامل مع الشيخوخة

 

إن الشيخوخة لها أبعاد عديدة وتغيرات في أجهزة ووظائف الجسم المختلفة، كما أن هناك تغير في الواقع الاجتماعي والنفسي، وهناك من ينكر الشيخوخة ويريد الاستمرار بحياته كما هي مهما تقدم به العمر، وهناك من يعتبر نفسه مسن وغير قادر على فعل أي شيء وهو بالخمسينات من العمر.
فهل من الضروري أن يتعلم الانسان في عمر السبعين كيفية استعمال الهواتف الذكية والانترنت؟، وما المانع؟، قد لا يكون قادر على اتقان هذه التكنولوجيا إلا أنه يستفيد من هذه المعرفة بلا شك، والوصول لسن التقاعد يمكن أن يكون بداية لمرحلة جديدة من الحياة فيها الكثير من الجوانب المفيدة وأوقات الفراغ التي لم تكن متاحة في سنوات العمل، ومن التغيرات الاجتماعية أن الأبناء والبنات يغادروا المنزل بعد زواجهم وقد يصبح البيت الكبير فيه الزوجين فقط، وهذا يشير الى ضرورة التواصل مع الأصدقاء والجيران والأسرة الممتدة، لأن وقت الفراغ كبير والميل للوحدة والتشاؤم قد يزداد، وعندما يتوفى أحد الزوجين يكون الأثر كبير على الزوج أن يكمل حياته في البيت لوحده أو أن يعيش لدى أحد الأبناء.
مع تقدم عمر الأنسان في بلادنا ووصوله إلى أكثر من سبعين سنة فإن عدد أكبر من كبار السن يعانوا الوحدة والإكتئاب والفراغ، ولابد من التفكير في حلول اجتماعية مناسبه.

مستشار الطب النفسي
الدكتور وليد سرحان

همسات نفسية – 1078 – النوم نهاراً

همسات نفسية – 1078 –
النوم نهاراً

من المسلم به النوم الصحي هو بالليل وان النهار هو للحركة والحياة، ولكن مع الأسف أصبح من الشائع أن يسهر الناس حتى الصباح وينام معظم النهار، وهذا يؤدي إلى خلل في دورات الجسم البيولوجية المختلفة، وبالتالي يتأثر المزاج والنشاط والحيوية، وكثيراً ما يقضي هؤلاء الليل كله على الانترنت وفي الشات أو الألعاب وهذا يصبح مشكلة.
ويا حبذا لو التزم الناس بالتوزيع الطبيعي الليل سباتاً والنهار معاشاً.

مستشار الطب النفسي
الدكتور وليد سرحان

همسات نفسية – 1077 – الارق

همسات نفسية – 1077 –
الارق

من الشكاوي الشائعة بين الناس صعوبة النوم أو النوم المتقطع أو الصحو المبكر، والمتعارف عليها بالأرق، وكثيراً من الناس لا ينتبهوا أن معدل شرب القهوة والشاي والتدخين وعدم انتظام وجبات الطعام وعدم ممارسة الرياضة كافي لإضطراب النوم، كما أن تنظيم النوم يكون تنظيم ساعة الصحو وليس ساعة النوم التي تنتظم تلقائياً إذا كان الصحو مبكر منتظم.
ويلجاً البعض لما يسمى حبوب منومة، ومع الأسف ليس هناك حبوب منومة تأخذها يومين ويعود نومك طبيعي، وهذا يعني الاستمرار عليها ورفع الجرعة والاعتماد عليها، وصعوبة ايقافها، ولذلك ينصح من يعانوا من الآرق ورغم أن الاهتمام بالنوم وسلامته قد أخذت بعين الاعتبار، لابد من مراجعة الطبيب المختص للتشخيص والعلاج المناسب.

مستشار الطب النفسي
الدكتور وليد سرحان